علم الكلية
 


 
موقع الكلية الجغرافي
 

 
ابحث في الموقع
    
فعاليات الكلية
 

:: مؤتمرات
:: ندوات
:: النتاج العلمي
:: مناقشات
:: نشاطات

 
مجلة الكلية
 

:: عن المجلة
:: هيئة التحرير
:: شروط النشر
:: أعداد المجلة
:: للاشتراك في المجلة

 
اعداد المجلة على موقع المجلات الاكاديمية العلمية العراقية
 


 
موقع مجلة ابحاث كلية التربية الاساسية
 


 
الملتقى الثقافي
 

:: الملتقى الثقافي السادس
:: الملتقى الثقافي السابع

:: الملتقى الثقافي الثامن
:: املتقى الثقافي التاسع
:: الملتقى الثقافي العاشر
:: الملتقى الثقافي الحادي عشر

 
College activities
 

College activities

Details

 
Certificates given by our college
 

Details

 
Admittance and registration condition in college of basic education
 

Details

 
اكاديمية تقانة المعلومات
 

صورة

 
المكتبة الافتراضية
 

 
صور منتقاة
  صور للكلية  
التصويت
 
التصويت العام
ثالثاً
ثانياً
اولاً
 
مركز الأخبار / اخبار عامة / صدور كتاب خامس للدكتور رائد راكان قاسم الجواري من كلية التربية الاساسية


صدور كتاب خامس للدكتور رائد راكان قاسم الجواري من كلية التربية الاساسية
2014-04-15 18:04:15

صدر كتاب خامس للاستاذ المساعد الدكتور رائد راكان قاسم الجواري من كلية التربية الاساسية بعنوان  ( أطلس العالم للشريف الإدريسي )

(493-560ه/1100-1166م) قمة ما بلغته الحضارة العربية الإسلامية من تطور في علم الخرائط  .

خرائط جمعها وقدم لها الدكتور رائد راكان قاسم الجواري من   قسم الجغرافيا- كلية التربية الأساسية  جامعة الموصل/العراق

 

تقديم

بسم الله الرحمن الرحيم

     تعد الخارطة رمز اجتماعي تتضح من فكرة رسم طرفي الكرة في وقت واحد على خارطة العالم وذلك بإتباع قواعد معينة ،

كما يعتقد إن جميع الخرائط هي في الواقع تقريب من الحقيقة ، أي من السطح الحقيقي من الأرض (1)، وينظر إلى الخارطة على أنها وسيلة

يمكن استخدامها للتعبير عن الحقائق الكثيرة التي يود إن يزيدها إيضاحا وذلك لأن الخارطة أفضل بكثير من الوصف في توضيح الحقائق

التي قد تكون في ذهن الجغرافي  كما إنها تكون مصدر المعلومات التي يبتغي إيضاحها (2).

    وقد وجدت الخرائط منذ أن وجد الإنسان على سطح الأرض ، إذ عرف الإنسان القديم فن التصوير والرسم منذ أقدم العصور(3)،

ومع ظهور الحضارات القديمة ظهرت خرائط العالم ، وأقدم خارطة للعالم وجدتنهاية الإلف الثالث ق.م وبداية الإلف الثاني ق.م 

في نص يعود الى حضارة وادي الرافدين ويمثل النص " في هذه الخارطة مواضع المدن والبلدان بدوائر ...

ووضعت في وسط الدوائر أو بقربها أسماء تلك المدن، أما المثلثات المستقرة على المنطقة الخارجية من الخارطة فتشير إلى الأقاليم الأجنبية ..

. وتسمي الجزيرة الشمالية بالجزيرة التي (لا ترى الشمس)"(4) ، لاحظ الشكل (1)، ويلاحظ ان الخارطة البابلية للعالم اقتصرت

على وصف يابسة واحدة تحيط بها المياه ، وكانت عندهم فكرة وجود محيط عظيم يتمثل ببحر شاسع واسع يحيط بجزيرة مترامية الأطراف تمثل أقصى حدود اليابس (5).

    وفي الحضارة اليونانية ازدادت المعرفة الجغرافية لدى الفلاسفة اليونان حول أجزاء الأرض مما مكنهم من رسم خرائط للعالم

تضمنت أجزاء من قارات العالم القديم، أوربا وآسيا وأفريقيا، وهو ما يتضح في خارطة العالم لهيكاتايوس خلال القرن السادس ق. م (517) ق. م،

والتي تناولت تقسيم العالم إلى قسمين رئيسين هما: أوربا وآسيا ، وعد ليبيا التي تقع في أفريقيا ضمن آسيا، وصور سطح الأرض على شكل دائرة

محاطة من كل أطرافها بالمحيط الأقيانوس، ويشطرها من الوسط البحر المتوسط والبحر الأسود وبحر الخزر إلى نصفين، النصف الأعلى يحتوي

على  أوربا والنصف الأسفل يشمل آسيا وأفريقيا، ويلاحظ أنه جعل نهر النيل متصلاً بالمحيط الأقيانوس من جهة الجنوب(6)، لاحظ شكل (2).

 

 وجاء القرن الثاني ق. م ليشهد ظهور خارطة جديدة للعالم التي رسمها الفيلسوف ايراتوستين باستخدام خطوط الطول ودوائر العرض،

الأمر الذي أدى إلى تلافي قسم من التشويهات التي تصيب المسافات نتيجة كروية الأرض وذلك من اقتصاره في رسمه للعالم على

المنطقة الواقعة بين المدارين والذي مكنه من بسط مسقطه بشكل شبكة من خطوط الطول ودوائر العرض (9)، لاحظ الشكل (3).

 ومن التطورات التي شهدتها العلوم اليونانية استخدام الشكل الكروي في رسم الخرائط والذي ظهر في خرائط بطليموس

خلال القرن الثاني الميلادي مما أدى إلى تقليل التشويه في الخرائط المرسومة بالشكل الكروي بالمقارنة مع الخرائط التي

أخذت بالشكل المسطح ، وقد تضمنت خارطة بطليموس في أَجزائها رسم قارات أوربا وآسيا وأفريقيا فضلاً عن اعتقاده بوجود أرض

 

 

 

مجهولة في الجنوب كما جعل البحر الهندي يفصل بين آسيا وأفريقيا والأرض المجهولة بالجنوب، وفي جهة الغرب

وضع الأقيانوس المحيط (11)،،كما يتضح في الشكل (4).

     وفي العصور الوسطى  سادت أوربا العصور المظلمة ، إذ اعتقد الأوربيين في ذلك العصر ان العالم على شكل قرص

مستدير يحيط به البحر من جميع جهاته ، وفي ضوء هذه الفكرة رسمت خارطة العالم المستديرة والتي عرفت باسم خرائط Tino

 وطرحت جانباً فكرة كروية الأرض(13)،لاحظ الشكل (5) .

     ومع ظهور الإسلام في القرن السابع الميلادي نشأت الدولة العربية الإسلامية التي امتدت رقعتها امتدادا عظيما في العالم القديم ،

رافق ذلك النهضة الفكرية والحضارية الكبرى التي صاحبت ازدهار الدولة العربية الإسلامية منذ مطلع القرن التاسع الميلادي إلى

القرن السادس عشر الميلادي وخلال تلك المدة ظهرا العديد من المفكرين الجغرافيين الذين أسهموا في وضع أسس علم الخرائطالعربية

الإسلامية ويعد الإدريسي من اشهر جغرافي الإسلام  وتكمن شهرته في رسمه لخارطة العالم فبالرغم من كونه يتبع المدرسة الإقليمية ذاتها التي ينسب إليها

 

 

 

الجغرافيون العرب المسلمون إلا إن خرائطه تختلف كلياً عن خرائط ( أطلس الإسلام ) ، فهي تلتزم بمقياس الرسم

وبتحديد مواقع خطوط الطول ودوائر العرض كما تلتزم بالشكل الحقيقي للمنطقة  لذلك عدت فترته قمة ما بلغته الخرائط العربية

من تطور ومع إن الإدريسي قد حذا حذو بطليموس في مواضع كثيرة ، إلا انه يعد مجددا ومتفوقا عليه في جوانب عديدة (15).

    يقول ول ديورانت في كتابه (( قصة الحضارة)) عن خرائط الادريسي :’’ وكانت هذه الخرائط أعظم ما أنتجه علم رسم الخرائط

في العصور الوسطى ، ولم ترسم خرائط قبلها أتم منها ، أو أدق ، أوأوسع وأعظمتفصيلاً ‘‘(16)، بل إن خرائط الإدريسي فاقت في

دقتها ووضوحها خارطة العالم لبطليموس، وفي ذلك تقول المستشرقة الألمانية زيغريد هونكه: ’’ وفي أوائل عام 1154 ميلادية أتم ا

لإدريسي عمله العظيم وقدم للملك الذي هدهُ المرض وبات ينظر نهايتهُ سبعين خريطة ، خرائط تفوق خريطة بطليموس الشهيرة

في دقتها ووضوحها وقلة أخطائها ‘‘(17).

      ولكي ندرك أكثر أثر خرائط الإدريسي في تطور الكارتوغرافيا خلال العصور الوسطى يكفي إن نورد رأي حسين مؤنس

( أستاذ التاريخ الإسلامي بكلية الآداب بجامعة القاهرة ومدير معهد الدراسات الإسلامية في مدريد) ، بالإدريسي حيث يقول :-

      ’’والخلاصة إن الإدريسي يمثل القمة التي وصل إليها العلم الجغرافي في الشرق والغرب على سواء ، فقد أخذ من علم اليونان خلاصة ماضيه ،

وأخذ عن مدرسة الجغرافيين الفلكيين أرائهم ، ثم أخذ عن مدرسة المسالكيين فكرة عمل الخرائط الأطالس واعتبرها أساس الجغرافيا ،

وطور هذه الناحية من (( أطلس الإسلام )) إلى (( أطلس العالم )) ، وذلك هو تجديده الأكبر ، فهو أول جغرافي  في التاريخ نظر

هذه النظرة العامة وسما إلى مفهوم عالمي للعلم الجغرافي ، وحق له بذلك إن يوصف بأنه أعظم جغرافي ظهر في الدنيا إلى مطلع العصر الحديث

، ثم قبس من المسالكيين المشارقة هذه الدقة في وصف الطرق والبلاد   وتقدير المسافات ، وأخذ عن المسالكيين الاندلسين هذا الالتفات إلى

الزروع والمحاصيل والمنتجات والصناعات والمتاجر وطرقها وأصنافها ، وأضاف إلى هذا كله شيئاً لم يعرفه أحد من السابقين –  حتى المقدسي .

وهو تحقيق أقوال الكتب الرحالة ومقارنة بعضها ببعض واختيار الأصح ،ثم تحقيق المقاييس والأبعاد ، وتحويلها إلى مقياس الرسم (( بمقياس الحديد )) ،

وتوقيع ذلك على الخريطة شيئا فشياً كما يقول ،،(18).

   وتبعا لأثر خرائط الإدريسي في تطور علم الخرائط  خلال العصور الوسطى فقد ظهرت أهمية تحقيق تلك الخرائط وكشفها للعالم لكي

يدرك الجميع ما وصل إليه العرب المسلمون من تطور في علم الخرائط في فترة سادا الظلام والجهل في أوربا ، من هذا المنطلق فقد عمل عددا

من الباحثين بتحقيق تلك الخرائط ومنهم المستشرق ألماني ( كونراد ملر) الذي عمل سنة 1931على تحقيق خارطة العالم للإدريسي ،

وهي خارطة شاملة للعالم عمل الإدريسي على تجزئتها إلى سبعون جزءا تمثل سبعون خارطة وضعها في كتاب واحد أطلق عليه

(نزهة المشتاق في اختراق الآفاق) وقد تمكن المستشرق ملر من الحصول على النسخ الأصلية من خرائط الإدريسي كاملة فجمع تلك ا

لخرائط لتشكل لديه خارطة واحدة ، وهي خارطة العالم للإدريسي ، وهذه الخارطة قام الأستاذ محمد بهجت الأثري والدكتور جواد

علي بإعادتها إلى أصلها العربي محققة ومحررة وقد عمل المجمع العلمي العراقي على نشرها(19).

     ومن النسخ الأخرى لخارطة العالم للإدريسي المحققة نسخة الشريحة #219 في موقع أكسفورد بورك مخطوط ، بودليايان مكتبة ،

أكسفورد (السيدة بوكوك (R4.FOLS3C,375(19)، يقول الدكتور احمد سوسة عن هذه المخطوطة : " تعد هذه المخطوطة من اصح

وأتم المخطوطات المتوفرة لكتاب (نزهة المشتاق في اختراق الأفاق ) ، جلبها بوكوك ( ( pocockeمن سورية نسخت في القاهرة سنة 860ه (1456م)

وهي كاملة مع خارطاتها البالغ عددها 71 خارطة ، منها اثنتان مستديرتان للعالم ، وبذلك يكون عدد الخارطات الخاصة بأجزاء الأقاليم 69 خارطة .

وهذه المخطوطة محفوظة في مكتبة بودليان (Bodleian) في أكسفورد تحت رقم 375 بوكوك (uri 887)، وقد كتبت بالخط ألنسخي وهي واضحة خطا

ورسما وهي منقولة عن خط أفريقي " (20).

    وبفضل الله تعالى تمكنا من الحصول على خارطة العالم للإدريسي التي قام المستشرق ملر من تحقيقها ، كما تمكنا من الحصول على خارطة العالم للإدريسي

الموجودةفي الشريحة #219 في موقع أكسفورد بورك مخطوط ، بودليايان مكتبة ، أكسفورد (السيدة بوكوك (R4.FOLS3C,375، وباستخدام التقنيات

والبرمجيات الحديثة استطعنا ان نعيد تجزئة الخرائط السبعون التي قام ملر بتجميعها لتظهر لنا سبعون خارطة إقليمية تمثل خرائط  أطلس العالم للشريف الإدريسي ،

وها نحنو نترك بين يدي القاري هذه الخرائط السبعون التي تمثل احد ابرز كنوز المعرفة الجغرافية للحضارة العربية الإسلامية . 

       الدكتور  رائد راكان قاسم الجواري

 


الكاتب: ادارة الموقع
عميد الكلية
 

الاستاذ الدكتور معتز يونس ذنون

عميد كلية التربية الاساسية

 
القائمة الرئيسية
 

:: كلمة عميد الكلية
:: الرؤية والرسالة والاهداف
::عمداء الكلية
:: حقائق وارقام
:: هيكلية الكلية
:: الهيئة التدريسية
:: ارشيف الاخبار
:: ارشيف الصور
:: ارشيف الفديو

 
مجلس ادارة الكلية
 


 
نبذة عن الكلية
 

:: نبذة عن الكلية
:: مجلس الكلية
:: تقويم الدوام

 
اقسام الكلية
 

:: قسم التربية الاسلامية
:: Islamic Education Department 
:: قسم اللغة العربية

::  Arabic Language Department
:: قسم اللغة الانكليزية
::  English Language Department
:: قسم التربية الخاصة
::  Special Education Department
:: قسم التربية الرياضية
::  Physical Education Department
:: قسم رياض الاطفال
::  Kindergarten Department
:: قسم التاريخ
:: History Department
:: قسم الجغرافية
:: Geography Department
:: قسم العلوم
:: General Science Department
:: قسم  الرياضيات
:: Mathematics Department

 
مختبرات الكلية
 

::المختبرات الجديدة
::مختبرات قسم الرياضة
::مختبرات قسم الرياضيات
::مختبرات قسم العلوم
::مختبرات قسم اللغة الانكليزي

 
دراسات اكاديمية
 

:: الدراسات الأولية
:: Undergraduate Studies
:: دراسة الدبلوم العالي
:: Higher Diploma
:: دراسة الماجستير
:: Master of Arts
:: دراسة الدكتوراه
:: Philosophy of Dectorate

 
صدور كتاب جديد للاستاذ الدكتور معتز يونس ذنون عميد كلية التربية الاساسية والاستاذ الدكتور ريان عبد الرزاق الحسو
 

 

التفاصيل هنا

 

 
جوائز وتكريمات
 

قيد الاضافة - صورة

 
انشطة الكلية باختصار
 


التفاصيل هنا

 
الشهادات الاولية التي تمنحها الكلية
 


 
شروط القبول والتسجيل في كلية التربية الاساسية
 



التفاصيل هنا

 
الطلبة الاوائل
 


التفاصيل هنا

 
Honor's list of premier students
 


Details

 
النتائج النهائية
 

 
 
جامعة الموصل

  • العراق – الموصل – قرب المجموعة الثقافية
ارقام التلفونات
  • 813966(٠) ٩٦٤+
  • 9999999999(٠) ٩٦٤+

تبويبات رئيسية: 

روابط خدمية:

تابعنا على:
Powered by Professional For Web Services - بدعم من بروفشنال لخدمات المواقع